لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

آلاف السوريين تحاصرهم قوات الجيش على الحدود مع تركيا

 محادثة
آلاف السوريين تحاصرهم قوات الجيش على الحدود مع تركيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من وراء الأسلاك الشائكة على الجانب السوري من الحدود مع تركيا، واصل الهلال الأحمر التركي تقديم مساعداته الانسانية الى السوريين الفارين من حملة القوات السورية العسكرية الهادفة الى قمع الاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، الذي يصف مشاركين في المظاهرات بالمندسين والمسلحين تارة والارهابيين والسلفيين تارة أخرى. وقد تجاوز عدد اللاجئين السوريين حاليا عشرة آلاف شخص.

لاجئ سوري

“يقول النظام اننا من الارهابيين والمجرمين المسلحين. هذا ليس صحيحا…الشعب يريد الحرية”.

يأتي ذلك فيما شددت القوات السورية قبضتها على المنطقة الحدودية مع تركيا شمال غربي البلاد، حيث أغلقت الطرق المؤدية الى الحدود التركية في جسر الشغور تاركة الآلاف محاصرين.

وفي مدينة بداما تعرض الأهالي الذين أرادوا مساعدة آلاف اللاجئين، لإطلاق نار قوات الأمن التي أقدمت على احراق المنازل، واعتقال العشرات، بحسب شهود عيان.

في الأثناء ينتظر أن يقدم الرئيس السوري خطابا نهار اليوم، بعد أن أعلنت المعارضة انشاء مجلس وطني هدفه اسقاط النظام. ويأتي الخطاب لأول مرة منذ ما يزيد عن الشهر، وهو الخطاب الثالث منذ بدء الاحتجاجات.