عاجل

حوالي ألف شخص يشاركون في تشييع اللواء عبد الفتاح يونس

حوالي ألف شخص يشاركون في تشييع اللواء عبد الفتاح يونس
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

حوالي ألف شخص شاركوا في بنغازي في تشييع اللواء عبد الفتاح يونس قائد القوات العسكرية للمتمردين الليبيين بعد يوم من إغتياله. عدد كبير من الذين حضروا الجنازة أكدوا صدمتهم لإغتيال يونس، الذي كان حسب البعض مكسبا كبيرا للثورة، لأنه عمـل طويلا مع القذافي وكان يعرف الجيش جيداً.

ويتهم نظام القذافي تنظيم القاعدة بالوقوف خلف إغتيال القائد العسكري للثوار الليبيين اللواء عبد الفتاح يونس، بينما إتهم الثوار نظام القذافي بإغتياله.

وكانت مجموعة مسلحة قتلت اللواء عبد الفتاح يونس مع إثنين من مرافقيه بعد أن استدعاه المجلس الإنتقالي للإستفسار منه عن بعض الأمور العسكرية التي لم يكشف عنها.

وكان يونس وزيرا للداخلية قبل انشقاقه عن معمر القذافي وكان يعدّ الرجل الثاني في النظام قبل إنضمامه للثوار في الأيام الأولى لإندلاع الثورة، وهو مذاك تولى مناصب قيادية في صفوف الثوار.

ويعتبر المتمردون الليبيون أنّ عبد الفتاح يونس هو الذي حقق تقدم المتمردين حتى البريقة في شرق البلاد.

إغتيال يونس يبقى لغزا بالنسبة للجميع قد تكشف عنه تطورات الثورة الليبية مستقبلاً.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox