عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بوادر إتفاق للخروج من الأزمة المالية الأوربية

محادثة
بوادر إتفاق للخروج من الأزمة المالية الأوربية
حجم النص Aa Aa

بوادر تفاهم تقضي بإعادة رسملة المصارف الأوربية بقـيمة تصل إلى مائة وسبـعة أو مائة وثمانية مليارات يورو، بهـدف التمكن من مواجهة الأزمة وتحـسبا لإحتمال عجز اليونان عن سداد ديونها. المستشارة الألمانية انغيلا ميركل والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي تحدثا عن إحراز تقدم في المحادثات. الرئيس الفرنسي أشـار إلى أنّ الأمر مصيري وينبغي ايجاد حلول لتأمين استقرار الوضع المالي. نيكولا ساركوزي قال:

“ يجب إيجاد حل بنيوي قبل يوم الأربعاء، حل طموح وحل نهائي، لا يوجد خيار آخر”.

وأبدت أنغيلا ميركل تفاؤلها بفرص التوصل إلى إتفاق شامل وطموح لبلوغ الأهداف المرجوة بحلول الأربعاء.

ولم يلق المشروع الفرنسي بتعزيز صندوق الإنقاذ من خلال السماح له بإعادة تمويل نفسه لدى البنك المركزي الأوربي تأييدا. حيث تريد باريس تحويل الصندوق لمصرف حتى يتزود بالسيولة من البنك المركزي الأوربي بينما ترفض برلين هذا الاقتراح لأنه يتعارض مع المعاهدات الأوربية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox