عاجل
This content is not available in your region

مؤيدون للمجلس الإنتقالي ومناهضون له يتظاهرون في بنغازي

مؤيدون للمجلس الإنتقالي ومناهضون له يتظاهرون في بنغازي
حجم النص Aa Aa

تظاهر آلاف المعارضين والمؤيدين للمجلس الوطني الإنتقالي في مدينة بنغازي، معقل الثورة التي أدت الى إسقاط نظام معمر القذافي. وتعدّ هذه هي المرة الأولى التي تشهد فيها بنغازي تظاهرة نددت بالسلطات الليبية الجديدة، وهتف المعارضون الذين تجاوز عددهم الخمسمائة شخص “يسقط النظام الجديد”. وردّ المؤيدون للمجلس الإنتقالي على هذه التظاهرة هاتفين “الشعب يريد مصطفى عبد الجليل”.
المتظاهرون يتهمون المجلس الإنتقالي بالإفتقار إلى الشفافية في تركيبته والخطوات التي يتخذها. حيث أشار بعضهم إلى أنّ رئيس المجلس محاط بأعضاء فاسدين وأنه عاجز عن السيطرة على الأمور.
وتـشهد ليبيا وضعاً أمنياً هشاً، حيث دارت معارك أوقعت أربعة قتلى في الأيام الأخيرة جنوب غرب طـرابلس بـين ثوار سابقين ومسلحين قبليين. وتجري أعمال العـنف منذ السبت قرب مدينة الشقيقة بين أفراد من قبيلة المشاشية وثـوار سابقين من الزنتان.
وكانت قوات الزنتان في مقدمة الثوار الذين حرروا طرابلس في آب-اغسطس، وهي مدججة بالسلاح وقد تزودت بالعتاد من الترسانة التي خلفتها قوات القذافي. أما قبيلة المشاشية، فهي متهمة بأنها من أنصار النظام السابق. وقد تدهورت العلاقات بين الطرفين خلال الثورة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox