عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا تعلق عمليات التدريب والدعم في أفغانستان

Access to the comments محادثة
فرنسا تعلق عمليات التدريب والدعم في أفغانستان
حجم النص Aa Aa

في أعقاب مقتل أربعة جنود فرنسيين وجرح ثمانية آخرين في أفغانستان برصاص جندي أفغاني، قررت فرنسا تعليق عمليات التدريب والدعم على القتال التي يقدمها الجيش الفرنسي في أفغانستان، مشيرة إلى امكانية تسريع وتيرة سحب قواتها من أفغانستان.

وتقول فرنسا إنه إذا لم تستتب الظروف الأمنية بشكل واضح، فإنها ستطرح مسألة انسحاب مبكر لقواتها من أفغانستان.

وكان الهجوم الذي استهدف الجنود الفرنسيين وقع خلال عمليات تدريبية في محافظة كبيسة شرقي أفغانستان، حيث تتمركز القوات الفرنسية.

نيكولا ساركوزي – الرئيس الفرنسي

“نحن أصدقاء للشعب الأفغاني ونحن حلفاؤه أيضا. ولا يمكنني أن أقبل بأن يطلق جنود أفغان النار على جنود فرنسيين”.

وتعد القوات الفرنسية حوالي ثلاثة آلاف وثمانمائة جندي في أفغانستان حاليا، كان يتوقع أن يتم سحبهم تدريجيا الى غاية عام ألفين وأربعة عشر، لتتولى القوات الأفغانية مسؤوليتها الكاملة عن الملف الأمني.