عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

"وظائف العالم" إلى مزيد من التأزم

محادثة
"وظائف العالم" إلى مزيد من التأزم
حجم النص Aa Aa

أزمة الوظائف العالمية تضرب “بلا هوادة“، مع توقع تراجع قبل عام 2016، إضافة لبقاء مخاطر حدوث ركود ثانٍ في الاقتصادات المتقدمة خلال النصف الأول من هذا العام، هذا ما حذرت منه منظمة العمل الدولية في تقريرها السنوي. الوكالة التابعة للأمم المتحدة قدرت البطالة العالمية بــ 6 في المائة من القوى العاملة في العام الماضي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox