عاجل

اسبانيا تقر الموازنة المالية لهذا العام وسط استياء ستة ملايين عاطل عن العمل

اسبانيا تقر الموازنة المالية لهذا العام وسط استياء ستة ملايين عاطل عن العمل
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

إسبانيا تعلن عن اجراءات تقشفية لتوفير مبلغ يصل إلى 27 مليار يورو هذا العام الهدف منه خفض العجز العام نحو الهدف الحالي للاتحاد الأوروبي بنسبة 4.4% من الناتج القومي الاجمالي.

مجموعة الإجراءات الجديدة تضمنت زيادة في الضرائب على الأعمال التجارية .حيث يجب على الأقسام الحكومية أن تتعايش مع خفض بمعدل 17% من ميزانياتها اضافة الى تجميد رواتب القطاع العام.إلا أن التقاعد الحكومي سوف يرتفع، ولن يطرأ أي تغيير على الميزات المقدمة للعاطلين عن العمل.

وزير المالية الاسباني كريستوبال مونتورو:“انها ميزانية غير عادية من حيث التدابير التي تحتوي عليها، على مستوى الحد من الانفاق العام وزيادة الأرباح، وبالتالي فهذا ما يتناسب مع الوضع الذي تشهده اسبانيا.”

وارتفعت معدلات البطالة في اسبانيا خلال شهر مارس المنصرم الى ستة ملايين شخص تقريبا.

ويتواصل إرتفاع معدل البطالة للشهر الثامن على التوالي في كافة قطاعات البلاد وعلى رأسها قطاع الخدمات والصناعة والزراعة وقطاع البناء.

ناتاليا شابة اسبانية عاطلة عن العملع تبلغ من العمر واحدا وعشرين عاما:“الأرقام كما هي عليه العجز والبطالة وبالطبع لا شيء يجري القيام به على الوجه الصحيح،بسبب الاستخدام السيء للمال في أشياء لا لزوم لها في الوقت الذي لا تستثمرالأموال في المشاريع الصحيحة.”

الظروف الاقتصادية التي تعيشها اسبانيا أكبر دولة تعاني من البطالة في الاتحاد الأوروبي فرضت على الحكومة اتخاد قرارات استثنائية بهدف خفض العجز ودفع عجلة الاقتصاد الى الأمام وتوفير فرص شغل لأكثر من ستة مليون عاطل عن العمل في البلاد.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox