عاجل

موجة غضب واسعة تثيرها الرقابة المقررة على مواقع التواصل الإجتماعي في بريطانيا

موجة غضب واسعة تثيرها الرقابة المقررة على مواقع التواصل الإجتماعي في بريطانيا
حجم النص Aa Aa

تعتزم السلطات البريطانية اتخاذ تدلبير جديدة لفرض رقابة على مواقع التواصل الاجتماعي لتأمين الوسائل الضرورية لمحاربة الجرائم، ما أثارموجة غضب واسعة في الشركات الخاصة وحتى في أوساط البرلمان.

يقول العضو المحافظ في البرلمان ديفيد ديفيس: “هذه الإجراءات غير ضرورية، وهي تحتاج إلى مذكرة توقيف من القضاء حتى لدى ملاحقة الإرهابيين والمجرمين. هذا ما كنا نقوم به مئات السنين، فلماذا التعديل اليوم“؟

السلطات أكدت أن الرقابة المقررة لن تشمل مضمون الرسائل الخاصة دون مذكرة توقيف، لكن بعض المنظمات الليبرالية والحقوقية اعتبرت أنها تشكل تعديا على
خصوصية الأفراد وعلى حرية التعبير إلكترونيا.

يتوقع أن تتناول الملكة إليزابيث الإجراءات الجديدة في خطابها المقرر في التاسع من أيار المقبل.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox