لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مخاوف اقتصادية من استمرار تراجع أسعار النفط

 محادثة
مخاوف اقتصادية من استمرار تراجع أسعار النفط
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

استمرار تراجع أسعار النفط، يزيد الضغوط على الدول المصدرة له لتخفيض إنتاجه.

تراجع حجم الطلب على الوقود لم يمنع المملكة العربية السعودية من زيادة إنتاجه، معتبرة أن ذلك يشكل حافزا للمستثمرين.

أحد المحللين الاقتصاديين رأى أن هنالك أسبابا أخرى لزيادة إنتاج النفط وتراجع أسعاره، وهو يقول: “الدول التي تعيش ربيعا عربيا تتعرض لضغوط شعبية كبيرة، ما يمنعها من تخفيض إنتاج النفط لتجنب تراجع أسعاره لأن خطوة كذلك يمكن أن تزيد حجم التظاهرات الشعبية. في الوقت نفسه، يصعب على المستثمرين التوجه للاستثمار في هذه الدول، نظرا لافتقادها للاستقرار”.

سعر برميل نفط البرنت تراجع بما يزيد عن ثلاثين يورو منذ شهر آذار/ مارس الماضي، ليبلغ في الشهر الجاري سبعة وتسعين دولارا وخمسين سنتا.

اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط الخميس المقبل، يتوقع أن يشهد تزايدا في الضغوط على السعودية لتخفيض إنتاجها للنفط لوضع حد لتراجع أسعاره.