عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عشرات الآلاف يحتجون في إسبانيا ضد السياسة التقشفية وإنقاذ البنوك

Access to the comments محادثة
عشرات الآلاف يحتجون في إسبانيا ضد السياسة التقشفية وإنقاذ البنوك
حجم النص Aa Aa

عشرات الآلاف تظاهروا الأربعاء في شوارع مختلف المدن الإسبانية خصوصا في العاصمة مدريد احتجاجا على السياسة التقشفية التي تنتهجها حكومة ماريانو راخوي ومن أجل الدفاع عن الخدمات العامة الأساسية ورفض الإنقاذ المكلِّف للمصارف المتعثرة.

شعار المحتجين عبْر 60 مدينة وبلدة هو “لا تلتزم الصمت..دافع عن حقوقك”.
بالنسبة للمتظاهرين، خطة الإنقاذ الأوروبية للبنوك الإسبانية التي تكلف حوالي 100 مليار يورو لا طائل منها معتبِرين أن هذا الإنقاذ سرقة للمواطنين.
الحكومة اليمينية التي يقودها ماريانو راخوي تنتهج سياسة تقشفية قاسية من أجل تخفيض عجز الميزانية وتوفير ما يزيد عن 27 مليار يورو. ويشمل هذا التقشف قطاعات حساسة كالصحة والتربية.

خطاب التهدئة الذي تعتمده الحكومة لطمأنة الأسواق القلقة من تدهور الوضع المالي للبلاد لم يؤتِ ثمارَه حتى الآن، مما يزيد في تضييق هامش المناورة لديها ويهدد باضطرارها مستقبلا إلى خطة إنقاذ شاملة وليس فقط للنظام البنكي كما يجري في الظرف الحالي. حينها ستتأثر بشكل خطير المصداقية المالية لإسبانيا وستقترب أكثر من الوضع الذي تعيشه اليونان.