عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا والصين تعارضان مجددا صدور قرار يدين سوريا في مجلس الأمن

Access to the comments محادثة
روسيا والصين تعارضان مجددا صدور قرار يدين سوريا في مجلس الأمن
حجم النص Aa Aa

للمرة الثالثة في غضون تسعة أشهر ترفع كل من روسيا والصين الفيتو ضد قرار في مجلس الامن يهدف الى تبني عقوبات جديدة ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد, إذا لم يتوقف عن استخدام الاسلحة الثقيلة ضد مناهضيه. مجلس الامن حاول سابقا تبني قرارات من اجل تشديد العقوبات على دمشق وذلك منذ انطلاق شرارة الاحتجاجات الشعبية قبل ستة عشر شهرا الا أنها ووجهت بفيتو روسي صيني حال دون تمريرها.روسيا والصين تستخدمان بذلك صلاحياتهما كدولتين دائمتي العضوية في مجلس الامن الذي يضم خمسة عشر عضوا لمنع صدور قرار يدين سوريا وقد صوتت احدى عشرة دولة لفائدة القرار فيما امتنعت دولتان عن التصويت.