عاجل

الحكومة البرتغالية تستعد لزيادة الضرائب رغم الاحتجاجات

الحكومة البرتغالية تستعد لزيادة الضرائب رغم الاحتجاجات
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

في اجتماع إستثنائي استغرق سبع ساعات، بحث مجلس الوزراء البرتغالي أمس زيادات جديدة في الضرائب، لتحل محل تدابير التقشف، التي أثارت موجة من الاحتجاجات الشعبية.الضرائب الجديدة سيتضمنها مشروع الميزانية العامة لعام 2013، و الذي سيقدم للبرلمان قبل الخامس عشر من الشهر القادم. و كان رئيس الوزراء البرتغالي بيدرو باسوس كويلو، قد أعلن الإثنين الماضي أن حكومته تستعد لزيادات جديدة في الضرائب كبدائل لإجراءات التقشف، فيما أبدى استعداده لالغاء خطة لرفع مساهمات العاملين فى التأمين الاجتماعي. و سوف يواجه رئيس الوزراء البرتغالي مزيدا من المظاهرات يوم السبت المقبل، احتجاجا على سياساته التقشفية، وذلك على الرغم من التراجع عن خطة مثيرة للجدل بشأن خفض الأجور. و كان آلاف البرتغاليين قد شاركوا الأسبوع الفائت في لشبونة في المظاهرات المناهضة لهذه الخطة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox