عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كبير خدم بابا الفاتيكان يمثل أمام القضاء في أولى جلسات المحاكمة

Access to the comments محادثة
كبير خدم بابا الفاتيكان يمثل أمام القضاء في أولى جلسات المحاكمة
حجم النص Aa Aa

محاكمة علنية لكبير خدم بابا الفاتيكان باولو غابرييلي في القضية التي أصبحت تعرف باسم فاتيليكس. كبير خدم بابا الفاتيكان مثل اليوم أمام المحكمة في جلسة الستماع هي الاولى استغرقت قرابة الساعتين. غابرييلي متهم بالسرقة ونسخ الوثائق السرية المتعلقة بالبابا ونشرها في كتاب على خلفية صراعات مفترضة داخل الكنيسة الكاثوليكية.

باول غابرييلي البالغ من العمر ستة وأربعين عاما كان موضفا وخادما للبابا بنديكتوس السادس عشر.اعترف بالتهم المنسوبة اليه وأكد أنه قام بذلك لكشف الشر والفساد داخل الكنيسة. احد المواطنين يقول:“من المؤسف أن يتم كشف بعض الاسرار داخل الفاتيكان لان الناس سيستغلون هذا للكلام بشكل سيء عن الكنيسة.”
يضيف اخر:“يجب على الكنيسة أن تكون أكثر وضوحا وأكثر شفافية فيما يتعلق بتعاملاتها وباتباع النهج الصحيح.”

يشار الى أن الجلسة المقبلة حددها القضاة في الثاني من شهر تشرين الأول اكتوبر، جلسة ستخصص للاستماع الى أقوال المتهم.