عاجل
This content is not available in your region

قاض محكمة مانهاتن الفدرالية يبقي أبو حمزة المصري محتجزا

قاض محكمة مانهاتن الفدرالية يبقي أبو حمزة المصري محتجزا
حجم النص Aa Aa

مثل الامام المتطرف البريطانيُ مصطفى كمال مصطفى المعروف بأبو حمزة المصري أمام قاض محكمة مانهاتن الفدرالية الذي أمر ببقائه قيد الاحتجاز.

أبو حمزة البالغ من العمر 54 عاما ظل صامتا طيلة أطوار الجلسة التي أبلغه خلالها القاضي فرانس ماس بالهدف من مثوله الخاطف ولفت نظره الى حقوقه وابلاغه بالتهم الموجهة اليه من بينها المشاركة في خطف سياح غربيين في اليمن، والمساهمة في إقامة معسكر تدريب على الأراضي الأمريكية، وتمويل راغبين في الجهاد.

كما مثل أمام القاضي نفسه بعد ظهر السبت كل من المصري عادل عبد الباري الذي دفع ببرائته فيما رفض السعودي خالد الفواز الكلام.

كما دفع بابار أحمد وسيد طلحة احسان ببراءتهما أمام محكمة نيو هايفن في كونيكتيكت وقد وضعا قيد التوقيف في انتظار محاكمتهما.

وتواصلت في بريطانيا ردود الفعل الرافضة لتسليم أبو حمزة رفقة أربعة آخرين إلى الولايات المتحدة الأميركية وتظاهر عشرات وسط لندن للتضامن مع المرحلين الخمسة،عقب رفض المحكمة الملكية العليا الطعن الذي تقدم به أبو حمزة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox