عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقاتلون معارضون يستولون على حقل نفطي في شرق سوريا

Access to the comments محادثة
مقاتلون معارضون يستولون على حقل نفطي في شرق سوريا
حجم النص Aa Aa

فيما تتجه الأنظار إلى المجلس الوطني السوري المعارض الذي بدأ أمس اجتماعا مهما في العاصمة القطرية الدوحة في محاولة لإعادة هيكلة وتوحيد صفوفه، قصفت قوات الجيش النظامي السوري مواقع لمقاتلي المعارضة داخل مخيم للاجئين الفلسطينيين على مشارف دمشق، مما أسفر عن مقتل 20 شخصا على الأقل.

من جهة أخرى، استولى مقاتلون معارضون على حقل نفطي في محافظة دير الزور شرق سوريا بعد اشتباكات عنيفة مع القوات النظامية استغرقت ساعات.

و أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى معلومات عن مقتل وجرح وأسر حوالي أربعين عنصرا من الجيش النظامي المكلف بحراسة الحقل النفطي.

و قبل ظهر الأحد وقع انفجار قرب فندق “داما روز” ومرآب اتحاد نقابات العمال في وسط دمشق أسفر عن إصابة أحد عشر شخصا بجروح، بحسب وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) التي اتهمت “ارهابيين” بالوقوف وراء العملية.

و توجد في المنطقة التي وقع فيها الانفجار مراكز أمنية عدة بينها مقر هيئة الأركان.