لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

كتالونيا تستعد لاجراء انتخاباتها المبكرة في ظل نزعة انفصالية

كتالونيا تستعد لاجراء انتخاباتها المبكرة في ظل نزعة انفصالية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

اقليم كاثلونيا الاسباني بات مستعدا للتصويت في الإنتخابات الإقليمية المقرر إجراؤها الأحد المقبل والتي قد تؤدي الى انفجار أزمة دستورية والى إمكانية قيام المنطقة الواقعة شمال شرق البلاد بإعلان استقلالها عن إسبانيا.

رئيس حكومة الاقليم القوي الخاضع للحكم الذاتي أرتور ماس راهن على نزاع مفتوح مع مدريد بتنظيمه انتخابات مبكرة املا في الفوز باغلبية مطلقة والمضي قدما نحو “دولة ذات سيادة” على حد قوله.

“كاتالونيا هي واحدة من أقدم الدول في أوروبا والعالم. نحن نحاول بناء أغلبية واسعة يوم الاحد المقبل لبناء مستقبل أمتنا، ومستقبل سبعة ملايين ونصف المليون مواطن في هذا البلد.”

من جهته يرفض حزب المرشحة أليسيا سانشيز كماتشو الذي يمثل المعارضة في الاقليم الانفصال عن حكومة مدريد وأبدى رغبته في توحيد جميع المقاطعات.

أليسيا سانشيز كاماتشو عن الحزب الشعبي الكاثلوني:“نطالب بالتصويت لصالح الوحدة، لضمان التعايش في كاتالونيا وليس لتقسيم سكانها.”

استطلاعات الرأي الأخيرة أظهرت أن غالبية الأصوات ستكون لصالح الأحزاب المؤيدة للاستقلال سواء كانت من أحزاب اليمين أو اليسار، وهو ما قد يعطي زعمائها تفويضا بإجراء استفتاء حول انفصال كتالونيا عن إسبانيا رغم المعارضة الشديدة من جانب الحكومة الإسبانية المركزية.