عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

احتجاجات في اسبانيا ضد الاقتطاعات في مجال الصحة

Access to the comments محادثة
احتجاجات في اسبانيا ضد الاقتطاعات في مجال الصحة
حجم النص Aa Aa

آلاف المتظاهرين المعوقين الاسبان من بينهم متنافسون سابقون في الألعاب الأولمبية الموازية، شاركوا في مسيرة في شوارع العاصمة مدريد بمرافقة أفراد عائلاتهم، احتجاجا على الاقتطاعات التي تقوم بها الحكومة في مجال الصحة، وهو ما قلص من المساعدات المخصصة لهم، وعرض حقوقهم للخطر. ويقول المشارك السابق في الألعاب الأولمبية الموازية “روجيه بويغبو”:

“انهم يريدون أن يسحبوا منا المساعدات التي استغرق الأمر وقتا طويلا لتوفيرها، لذلك نحن هنا لندافع عليها”.

ويقول المتظاهرون إنهم لا يريدون أن يدفعوا لوحدهم ضريبة أزمة الديون التي تضرب بلادهم. وتقول متظاهرة أخرى:

“هناك أربعة ملايين مقعد عن الحركة في اسبانيا. ونحتاج الى الدعم حتى لا نكون آخر من يحصل على ذلك. ونحن لسنا ضد الاقتطاعات، ولكن ليس الى هذا الحد”.

ويقول بعض المشاركين في التظاهرة إنهم أضحوا غير قادرين على تسديد المقابل لمعينة في البيت، الا مرة واحدة في الأسبوع بدلا من كامل الأيام، بعد أن خفضت المساعدات العمومية الى النصف، منذ الصيف الماضي.

وتسعى الحكومة الاسبانية التي تطبق سسياسة تقشفية صارمة الى توفير نحو سبعة مليارات يورو سنويا، من وراء الاقتطاعات في مجال الصحة.