عاجل

احتجاجات ضد الاجراءات التقشفية في سلوفينيا

احتجاجات ضد الاجراءات التقشفية في سلوفينيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

خرج المئات من السلوفينين الى شوارع العاصمة لوبليانا ومدينة ماريبور في مظاهرات احتجاجية على ما وصفوه بفساد النظام السياسي في البلاد والاجراءات التقشفية التي سيتم اتباعها من طرف الحكومة. المظاهرات سرعان ما تحولت الى اشتباكات بين المحتجين وقوات الامن التي حاولت تفريقهم بالقاء القنابل المسيلة للدموع.

هذه الحركة الاحتجاجية تاتي بعد يوم واحد فقط من فوز بوروت باهور بالرئاسيات التي جرت السبت. ويتعين على باهور الذي فاز بعهدة رئاسية لمدة خمس سنوات التوفيق بين اليمين الذي يدعو لخطط تقشفية صارمة واليسار المعارض لذلك. هذا وتعاني سلوفينيا من ازمة اقتصادية خانقة ما قد يضعها على لائحة الدول المتعثرة اقتصاديا في اوروبا مثل ايرلندا والبرتغال واليونان.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox