عاجل
This content is not available in your region

أطراف النزاع في افريقيا الوسطى يوقعون في ليبروفيل اتفاقا لانهاء الأزمة

محادثة
أطراف النزاع في افريقيا الوسطى يوقعون في ليبروفيل اتفاقا لانهاء الأزمة
حجم النص Aa Aa

وقع أطراف النزاع في افريقيا الوسطى في ليبرفيل اتفاقا للخروج من الأزمة ينص على وقف فوري لاطلاق النار وبقاء الرئيس فرنسوا بوزيزيه حتى نهاية ولايته في العام 2016 وتشكيل حكومة وحدة وطنية لمرحلة انتقالية مدتها سنة تنتهي بانتخابات تشريعية وتعيين رئيس وزراء جديد من المعارضة الديمقراطية.

الاتفاق ينص كذلك على انسحاب كافة القوات العسكرية الأجنبية من افريقيا الوسطى باستثناء قوات الفصل الافريقية.

ادريس ديبي رئيس التشاد والرئيس الدوري للمجموعة الاقتصادية لدول افريقيا الوسطى :“الحكومة الانتقالية الجديدة التي ستقام في حاجة ماسة لدعمنا،كما ستكون المنطقة الفرعية في حاجة لتضامننا.”

تحالف سيليكا المتمرد الذي شن في 10 من كانون الأول ديسمبر المنصرم هجوما عسكريا على القوات الحكومية انتقد عدم احترام السلطات اتفاقات سلام وقعت بين الحكومة والمتمردين لا سيما اتفاق السلام الشامل الموقع في ليبرفيل في العام 2008.

كما نجحت قوات سيليكا في غضون بضعة أسابيع في السيطرة على القسم الأكبر من البلاد وقد وصلت الى اعتاب العاصمة بانغي مهددة بالاطاحة بالرئيس بوزيزيه.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox