عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حوالي مائتين وخمسة وأربعين قتيلا في حريق في ملهى ليلي في البرازيل

Access to the comments محادثة
حوالي مائتين وخمسة وأربعين قتيلا في حريق في ملهى ليلي في البرازيل
حجم النص Aa Aa

مائتان وخمسة وأربعون قتيلاً على الأقل وعشرات المصابين في حريق شبّ فجر هذا الأحد في ملهى ليلي في البرازيل.

مصالح الإطفاء التي أكدت سيطرتها على الحريق أشارت إلى أنّ معظم الضحايا قضوا إختناقا حيث فشل كثيرون في الوصول إلى مخارج الطوارئ وسط حالة الذعر. البعض أشار إلى أنّ مخارج النجاة لم تكن كافية في مكان الحادث.

ووقع الحريق وسط مدينة سانتا ماريا، المدينة الجامعية في أقصى جنوب البلاد، عند الساعة الثانية بعد منتصف الليل، ولم تتم السيطـرة عليه إلا حوالي الـساعة الـسابعة صباحاً.

وألغت الرئيسة ديلما روسيف زيارة إلى التشيلي حيث كانت ستشارك في قمة أميركا-الاتحاد الأوربي، للتوجه إلى مكان الكارثة. ديلما روسيف قالت:
“ أود أن اقول للسكان في سانتا ماريا اننا معهم في هذه اللحظة المأساوية وسوف نتخطى الأمر دون أن ننسى هذا الحادث الأليم”

وحسب شهود عيان اندلعت النيران عندما قام مغني فرقة موسيقية في المجموعة التي تؤدي عملها في الملهى، بعرض صغير للألعاب النارية مستخدما شهبا نارية متعددة الألوان وتطايرت الشرارات حتى بلغت الطبقة العازلة من السقف وانتشرت ألسنة اللهب بسرعة في المبنى الذي يستخدم في غالب الأحيان لإحياء حفلات جامعية.