عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ليبرمان ينفي التهم المنسوبة إليه في قضية فساد وخيانة للأمانة

Access to the comments محادثة
ليبرمان ينفي التهم المنسوبة إليه في قضية فساد وخيانة للأمانة
حجم النص Aa Aa

وزير الخارجية الاسرائيلي السابق أفيدغور ليبرمان ينكر جميع التهم المنسوبة إليه
في اولى جلسات محاكمته امام محكمة الصلح بمدينة القدس في قضية فساد قد تصل عقوبة سجنها ثلاث سنوات حسب القانون الاسرائيلي ما يضع مستقبل ليبرمان السياسي على المحك كما يرى الخبراء.

محلل إسرائيل يقول:
“لو حكم عليه بالسجن لاكثر من ثلاثة اشهر فلن يصبح عضوا في الحكومة او البرلمان لسبع سنوات بل إن البعض يذهب بانه سيكون خارج اللعبة السياسية في إسرائيل”

وتتعلق القضية التي ستنظر ثاني جلساتها في الخامس والعشرين من شهر ابريل المقبل بترقية سفير إسرائيل السابق في بيلاروسيا زئيف بن أرييه على خلفية تقديمه لمعلومات سرية إلى ليبرمان بشان تحقيق للشرطة أجري ضده في هذا البلد بناء على طلب القضاء الاسرائيلي.

واكد ليبرمان الذي يتزعم حزب “إسرائيل بيتنا” ثقته في البراءة وعودته إلى حقيبة الخارجية في الحكومة المقبلة لنتانياهو.