عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الرئيس القبرصي الجديد نحو مفاوضة أوروبا وروسيا لإنقاذ إقتصاد بلاده

Access to the comments محادثة
الرئيس القبرصي الجديد نحو مفاوضة أوروبا وروسيا لإنقاذ إقتصاد بلاده
حجم النص Aa Aa

الرئيس القبرصي المنتخب نيقوس أناستازيادز سيواصل مفاوضات بلاده مع الدول الأوروبية بخصوص المساعدات المطلوبة لإنقاذ الدولة من الإفلاس.

قبرص تحتاج إلى مساعدة خلال السنوات الثلاث المقبلة تعادل حجم إقتصادها وهو ثمانية عشر مليار يورو لتتمكن من إنقاذ المصارف.

الرئيس قال: “أولويتي الأولى هي إعادة مصداقية قبرص. نحن نعتزم العمل مع شركائنا الأوروبيين في الوقت نفسه، وأنا ملتزم باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإخراج الدولة من أزمتها الإقتصادية”.

الدول الأوروبية وعلى رأسها ألمانيا رحبت بفوز أناستازيادز لتأييده للإجراءات النقشفية لكن بعض المحللين يتخوفون من تردده في اتخاذ بعض الإجراءات .

ألمانيا طالبت بمشاركة روسيا بالتمويل، خصوصا وأن رؤوس أموالها تحتل النسبة الكبرى من رؤوس الأموال في المصارف.