عاجل

مجموعة من أبرز الأفلام الفرنسية تعرض في أسبوع السينما الفرنسية في لندن

مجموعة من أبرز الأفلام الفرنسية تعرض في أسبوع السينما الفرنسية في لندن
حجم النص Aa Aa

عشاق السينما الفرنسية في لندن، كانوا على موعد مع مجموعة من الأفلام الناطقة بلغة موليير.
عدد هام من الممثلين والمخرجين كانوا حاضرين هنا بمناسبة أسبوع السينما الفرنسية في لندن، من بينهم بيريجي روانسار مخرج فيلم “بوبيلير” وكوكبة من نجومه.

الفيلم يعود بنا إلى خمسينيات القرن الماضي ويروي لنا قصة الشابة روز التي تهرب من زواج تقليدي وتغادر قريتها لتشتغل كاتبة لدى لويس ريشار.
يكتشف فيها مشغلها موهبة الكتابة بسرعة فائقة على الآلة الراقنة فيشجعها على المشاركة في مسابقة وطنية ثم دولية.
تثبت روز في الأخير جدارتها وتفوز بلقب أسرع كاتبة وبقلب لويس ريشار

يقول مراسل يورونيوز في لندن لمخرج الفيلم:
“بوبيلير” هو أول فيلم طويل بالنسبة لك. لا شك أن هناك فرقا بين هذه التجربة والأفلام القصيرة التي أنجزتها من قبل.

فيجيبه المخرج ريجي روانس:
-انه ماراطون حقيقي، هناك عملية التحضيرالتي دامت ستة أشهر ثم كتابة الحوار. يجب أن نتمتع بأعصاب من حديد للقيام بكل ذلك ويجب أيضا التمتع بلياقة بدنية عالية تماما مثل الممثلين. هذا الفيلم مثل تحديا كبيرا لي فهو أول فيلم طويل أقوم به وتطلب منا فعلا مجهودات كبيرة وكأننا في مسابقة رياضية.

ثم يتوجه مراسلنا بسؤله الى الممثلة فرانسواز ديبروا التي تقمصت دور البطلة روز:

-ديبورا قلت أنك اجتهدت كثيرا لإقتلاع هذا الدور هل أنت مثل شخصية روز مصممة على النجاح؟

تجيبه هذه الممثلة قائلة:
-بالفعل هذا التصميم جعلني أعرف ما أريده بالظبط، فالفكرة تكون واضحة في رأسي، لذلك عادة ما أصل إلى مبتغاي بفضل تصميمي.

ويضيف الممثل رومان ديريس الذي تقمص دور لويس ريشار:
-للعب هذا الدور يجب فهم شخصية هذا الرجل جيدا الذي يبدوغريبا في البداية وغير لطيف ثم شيئا فشيئا يتغير ويكتشف الحب.

فيلم “بوبيلير” يعرض حاليا في المملكة المتحدة وألمانيا اضافة الي الولايات المتحدة الأمريكية والهونغ كونغ.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox