لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيس الوزراء اليوناني يحاول الخروج من مأزق إغلاق التلفزيون الحكوميّ

 محادثة
رئيس الوزراء اليوناني يحاول الخروج من مأزق إغلاق التلفزيون الحكوميّ
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يواصل العاملون في الهيئة العامة للإذاعة و التلفزيون في اليونان احتلال مقرّ الهيئة متحدّين قرار الغلق وإجلاء المقرّ الذي اتخذه رئيس الوزراء أنطوان ساماراس وأثار انتقادات شديدة داخل اليونان وخارجها وقد اقترح رئيس الوزراء الجمعة تشكيل لجنة مؤقتة لتوظيف عدد قليل من الموظفين كي يتسنّى في الحال استئناف بثّ برامج إخبارية. لكن العاملين في المؤسسة العامة يؤكدون تصميمهم على إعادة فتحها في الحال كما يقول كاستوس كاربوزوس المنتج في التلفزيون الحكومي

ما تفعله حكومة ساماراس أمر غير مقبول. على العاملين منع حصوله، عليهم ألا يسمحوا بفتح هذه القناة الجديدة والقناة الجديدة هي التي يقول رئيس الوزراء إنها سترى النور في سبتمبر المقبل بألف ومائتي موظف. وعنها يقول الخبير الإقتصادي ستافروس بابايانيس

“ إنهم لازالوا يسعون إلى بيع تلفزيون الدولة. وهدفهم الإستحواذ على تردّدات البثّ حيث أن الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون هي الوحيدة التي تبثّ على تردّدات شرعيّة. يريدون إعطاء هذه التردّدات للقطاع الخاص من أجل خدمة مصالح الحكومة

ومن المقرر أن يلتقي رئيس الوزراء مطلع الأسبوع القادم حلفاءه في الإئتلاف الحكومي لتوحيد موقفهم من هذه القضية. ولايعرف ما إذا كان سيستطيع إقناعهم بموقفه في مواجهة الرفض العام الذي لقيه من اليونانيين