عاجل

البابا فرانسيس يستقبل الملك عبدالله وزوجته رانيا في الفاتيكان ويدعو إلى التخلي عن الخيار العسكري ضد سوريا

البابا فرانسيس يستقبل الملك عبدالله وزوجته رانيا في الفاتيكان ويدعو إلى التخلي عن الخيار العسكري ضد سوريا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

البابا فرانسيس يستقبل في الفاتيكان العاهل الأردني الملك عبد الله وزوجته رانيا حيث أُبلِغ البابا بانشغال عمَّان بتداعيات التدخَّل العسكري الذي تُقرَع له الطبول في واشنطن وعواصم أخرى حليفة لها. الأردن تتوقع تدفق موجات جديدة من اللاجئين السوريين إلى أراضيها تُضاف إلى مليون لاجئ موجودين في المخيمات الأردنية.

وتزامنت زيارة العاهل الأردني إلى الفاتيكان مع نداء بطريرك الكنيسة الكاثوليكية الكلدانية، الذي يوجد مقره في العراق، حيث قال: “إن التدخل العسكري الأجنبي في سوريا سيسبب كارثةً”.

وقد عبَّر مسيحيو منطقة الشرق الأوسط عن رفضهم توجيه ضربة عسكرية ضد سوريا يعتقدون أن آثارها ستكون أخطر عليهم مما حدث لمسيحيي العراق بسبب الغزو الأمريكي. وهو موقف يتقاسمه البابا معهم الذي سبق له أن طالب بإسكات صوت السلاح ودعا بمناسبة لقائه بالملك عبد الله إلى فتح الأبواب على مصراعيها أمام الحوار.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox