لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

السوريون يعتبرون أن أي ضربة عسكرية على بلادهم هي عدوان على سيادة الدولة

 محادثة
السوريون يعتبرون أن أي ضربة عسكرية على بلادهم هي عدوان على سيادة الدولة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مع اقتراب موعد الحسم بشأن الجدل المثار حول الضربة العسكرية المحتملة على سوريا، يقف الكثير من السوريين إلى جانب النظام والرئيس بشار الأسد ضد التدخل الغربي في بلادهم، معتبرين أن أي ضربة عسكرية على سوريا هي عدوان على سيادة الدولة.

هذا المواطن يقول: “ إنهم يستغلون ذرائع وجود أسلحة الدمار الشمال و الأسلحة الكيماوية ليحتلوا دولا ذات سيادة. إن هذا لا يؤثر فينا وإذا كانت هناك ضربة فنحن إنشاء الله مستعدون لها”

فيما يقول مواطن آخر: “ أوجه نداء إلى ساسة أمريكا إذهبوا وإسألوا كل مواطن أمريكي فنحن متأكدين بانهم سيرفضون توجيه أي ضربة على سوريا. الدولة صاحبة حضارة تمتد ل7000 سنة والقيم والتآلف بين الشعوب”

في حين يؤكد هذا السوري: “ أوباما لن يحصل على موافقة الكونغرس لأنه سيفشل في اقناعه بهذا الموضوع. وفي نهاية المطاف القضية ستعود إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن”

ومع تصاعد لهجة الإدارة الأمريكية بتوجيه ضربة تكون بمثابة “عقاب” لنظام بشار الأسد، يأمل السوريون في أن تنجح ديبلوماسية اللحظات الأخيرة في ثني أوباما وحلفائه في أوروبا عن توجيه ضربة عسكرية لبلادهم.