عاجل

روبيرتو دي نيرو، زعيم عصابة ينقلب على أتباعه

روبيرتو دي نيرو، زعيم عصابة ينقلب على أتباعه
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

“ذو فاميلي” أو العائلة، فيلم كوميدي يعيد النجم روبيرتو دي نيرو إلى أفلام عصابات المافيا ويجمعه بالممثلة ميشال بفايفير.

تدور قصة الفيلم حول عائلة مانزوني الأمريكية التي تمتهن أعمال العصابات، وبعد فضيحة الأب جيوفاني بتعاونه مع الشرطة يضطرإلى الهرب مع عائلته الى فرنسا، ضمن برنامج “الشرطة لحماية الشهود وهناك تواصل العائلة أعمالها الإجرامية.

دينيرو سبق له أن تقمص شخصية زعيم مافيا في عدة أفلام لكنه يؤكد أن دوره في فيلم العائلة مختلف عن غيره.

يقول النجم دي نيرو عن دوره :“أنا اعشق تقمص أدوار المافيا إذا كانت مكتوبة بشكل جيد ويتم إخراجها بشكل جيد. و لا أريد أن أذهب بعيدا في الثناء على آدائي لكني أقول إن لكل شخصية من شخصيات المافيا ممزايتها و اؤكد على أن هذا الفيلم مختلف تماما عن الأفلام الأخرى التي قمت ببطولتها.”

الفيلم من إخراج الفرنسي لوك بيسون ويعرض حاليا في قاعات السينما بأمريكا الشمالية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox