عاجل

موسكو تحقق مع نشطاء منظمة السلام الأخضر بعد محاولتهم اقتحام منصة لاستخراج النفط

موسكو تحقق مع نشطاء منظمة السلام الأخضر بعد محاولتهم اقتحام منصة لاستخراج النفط
حجم النص Aa Aa

أعلنت السلطات الروسية أنها ستفتح تحقيقاً حول ما أسمته عملية “ القرصنة “ التي قامت بها منظمة الدفاع عن البيئة “غرينبيس” أمام القاعدة المنتجة للنفط التابعة للشركة العملاقة الروسية “غازبروم“، في عرض بحر القطب الشمالي

فلادمير ماركين الناطق باسم لجنة التحقيقات الروسية يقول

عندما تجهز سفينة بمعدات إلكترونية كاملة لأغراض غير معروفة مع مجموعة من الناس ،يعلنون أنفسهم ناشطين في البيئة ، في محاولة لاقتحام منصة الحفر ، فهذا يطرح شكوكاً مشروعة حول نواياهم

و في حركة رمزية رفع الناشطون شعارات مناهضة للإضرار بالبيئة

إيفجينيا باليكوفا ، ناشطة من غرينبيس تقول

نشطاء “غرينبيس” في سفينة “ أركتيك سانرايز” دعوا إلى وقف المشاريع الخطرة من التنقيب عن النفط في أعماق القطب الشمالي ، و هذا المطلب رافقه احتجاز للعمل السلمي غير العنيف
نأمل في أن تدرك السلطات انها كانت على خطأ ، و ستدرك أن احتجاز الناشطين هو غير قانوني

و كانت القوات الروسية قد احتجزت ناشطين ،بعد أن حاول أربعة منهم اقتحام منصة استخراج النفط الروسية لمنعها من الحفر، حيث تقول المنظمة إن ذلك يهدد البيئة الهشة هناك، وهو ما تنفيه موسكو

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox