لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيس الوزراء الأوكراني يحذر المحتجين

رئيس الوزراء الأوكراني يحذر المحتجين
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

موجة احتجاجات المعارضة الأوكرانية الموالية لأوروبا ضد الحكومة استمرت في العاصمة كييف، حيث تحدى الآلاف درجات الحرارة المنخفضة، مطالبين باستقالة مجلس الوزراء واستقالة الرئيس فيكتور يانوكوفيتش الذي رفض التوقيع على اتفاق مع الاتحاد الأوروبي.

وعشية اجتماع لوزارء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا هذا الخميس في كييف، التقى الأمين العام لمجلس أوروبا ثوربيرون ياغلاند رئيس الوزراء الأوكراني ميكولا آزاروف الذي قال:

“هناك حوالي ألفين وخمسمائة من المتمردين يستعملون قواهم وقدراتهم لاستفزاز الهياكل القانونية”.

ومع وصول وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيلي الى كييف لحضور اجتماع المنظمة، التقى ممثل الدبلوماسية الألمانية زعماء في المعارضة الموالين لأوروبا، وقال إن أبواب الاتحاد الأوروبي مفتوحة أمام أوكرانيا. ويقول زعيم المعارضة الموحدة ارسيني ياتسينيوك:

“نحن نوسع احتجاجاتنا في مدينة كييف وفي مدن أخرى من البلاد، بتأييد من المؤسسات والمواطنين، وبالتالي بإمكان فيكتور يانوكوفيتش والبلاد بأكملها رؤية ما يحدث ليس كعملية سياسية فقط، وإنما كاحتجاج للشعب الأوكراني ضد السلطات”.

السلطات الأوكرانية طالبت المعارضة بإنهاء محاصرة المباني الحكومية، محذرة المناطق الغربية في البلاد حيث أعلنت الاضرابات، بأنها قد لا تحصل على التمويل الفدرالي.