عاجل
This content is not available in your region

اتهام مقربين من أردوغان في قضايا فساد

محادثة
اتهام مقربين من أردوغان في قضايا فساد
حجم النص Aa Aa

ستة عشر شخصا من بينهم نجل وزير الداخلية ونجل وزير الاقتصاد في تركيا اتهمهم القضاء في إطار تحقيق في الفساد، طال المقربين من رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، الذي وصف الحملة بالعملية القذرة التي تهدف إلى تقويض حكمه.

واتهم في القضية أيضا مدير عام لبنك عمومي، فيما أفرج عن عمدة اسطنبول وابن وزير البيئة، إثر استجوابه لساعات.

وتتراوح التهم بين الفساد والاختلاس وتبيض الأموال، في إطار تحقيق بشأن بيع الذهب والمعاملات المالية بين تركيا وايران الخاضعة لعقوبات دولية.

ويقبع حاليا أربعة وعشرون شخصا تقريبا في الحجز في انتظار محاكمتهم على خلفية ادعاءات تتعلق بالفساد.

في الأثناء أقالت الحكومة عشرات ضباط الشرطة من عملهم اثر اتهامهم بالاخلال بالواجبات، بسبب عدم إطلاع مسؤولين في مؤسسات أمنية على التحقيقات.

وهذه هي المرة الأولى التي تطال فضيحة من هذا النوع محيطين بأردوغان الذي يقود تركيا منذ عام الفين واثنين.

وسعيا للحد من خسارة أردوغان السياسية فإن رئيس الوزراء قد يقوم بتحوير وزاري يشمل تعويض الوزاراء الذين تورط أبناؤهم في قضايا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox