لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

تحرك إحتجاجي للمعارضة الأوكرانية أمام مقر الرئاسة

 محادثة
تحرك إحتجاجي للمعارضة الأوكرانية أمام مقر الرئاسة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مظهر آخر من مظاهر تحدي المعارضة الأوكرانية المؤيدة لأوربا لحكومة الرئيس فيكتور يانوكوفيتش على خلفية توجه مئات المعارضين في سيارات تحمل الأعلام الأوكرانية، وأعلام الاتحاد الأوربي إلى مقر الرئاسة الأوكرانية. المعارضة تهدف من خلال هذا التحرك إلى إجبار السلطات على تقديم بعض التنازلات.

“ سنتوجه إلى مقر الرئيس وسوف نؤكد له أننا لم نهدأ، وبأننا ما زلنا هنا ونريد أن نؤكد له أنّ عليه الاستماع إلى المواطنين وتقديم تنازلات وإستقالة الحكومة على الأقل“، قالت هذه المواطنة.

بعض زعماء المعارضة شاركوا في هذه التظاهرة وأكدوا أنهم مستمرون في التصعيد. فيتالي كليتشكو، رئيس حزب الضربة القاضية أشار إلى أنّ حركة الإحتجاجات ستعود إلى الشوارع بمجرد إنتهاء العطلة: “ بعد العطلة، سندعو المواطنين، غير الراضين عن آداء الحكومة للدخول في اضراب وطني“، قال كليتشكو.

المعارضة الأوكرانية هددت بالتظاهر أمام مقر الرئاسة ومبان حكومية أخرى في حال ما إذا لم تستجب الحكومة الأوكرانية إلى مطالبها في أقرب وقت ممكن. مراسلة يورونيوز في كييف أنجلينا كاريكينا تقول:” النشطاء المعارضون والمؤيدون لأوربا يؤكدون أنّ الحكومة لا تستمع إلى مطالبهم ولهذا قرروا تنظيم أنفسهم والتظاهر أمام مقر الرئاسة حيث أنهم على بعد مئات الأمتار منها والطريق إليها مسدودة بقوات الشرطة. المعارضون توعدوا الحكومة بالتصعيد وتحويل مقر الرئاسة لمكان للتظاهر إذا لم تستجب لمطالبهم”.