عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ثمل ابنة شقيق رالف لورين يتسبب بهبوط اضطراري لطائرة

Access to the comments محادثة
ثمل ابنة شقيق رالف لورين يتسبب بهبوط اضطراري لطائرة
حجم النص Aa Aa

مثلت ابنة شقيق مصمم الأزياء الشهير رالف لورين في المحكمة بعد أن وجهت إليها اتهامات بخرق قواعد السلامة في الطائرة و تعريض حياة الركاب للخطر. جنيفر لورين البالغة من العمر 41 عاما كانت ثملة على متن الطائرة المتجهة من برشلونة إلى نيويورك وقامت بإزعاج طاقم الطائرة والركاب ما اضطر طاقم العمل في الطائرة إلى الهبوط اضطراريا في مطار شانون غرب إيرلندا. ودفعت لورين كفالة قدرها 2500 يورو لتخرج من غرفة الاحتجاز بمطار شنون وذهبت إلى الفندق لتكون تحت الإقامة الجبرية هناك حتى جلسة المحاكمة .