لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

تشدد بريطاني جديد تجاه الاتحاد الاوروبي يصدر عن وزير مالية بريطانيا جورج اوزبورن

تشدد بريطاني جديد تجاه الاتحاد الاوروبي يصدر عن وزير مالية بريطانيا جورج اوزبورن
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

في مؤتمر خاص باوروبا عقد في بريطانيا، وزير مالية المملكة البريطانية جورج اوزبورن يلمح الى ان بقاء بريطانيا في الاتحاد الاوروبي رهن باصلاحات اوروبية تتم في العمق “حان الوقت لتغيير الاتحاد الاوروبي و تغيير علاقات بريطانيا به والشعب البريطاني سيقرر في النهاية ما اذا كان يفضل البقاء او الانفصال عن اوروبا منغلقة”.
تصريح وزير مالية المملكة البريطانية جورج اوسبورن قوبل باهتمام سياسي في البرلمان الاوروبي .
البرلمانية الاوروبية آنا غوميز قالت لمارغاريتا سفورزا من يورونيوز:“انه امر مؤسف و ايضا انه امر خطير بالنسبة لبريطانيا حين يتطرف سياسيون بريطانيون محافظون فيصبحوا ضد الوحدة الاوروبية. هذا ما يستنتج من كلمة الوزير البريطاني”.
من المسائل التي طرحت للنقاش مؤخرا في بريطانيا مسألة حرية تنقل العمال في كافة ارجاء الاتحاد الاوروبي. النائب الاوروبي الروماني ماريان يان مارينيسكو علق على الموضوع قائلا “ان النقاش حول اوروبا في بريطانيا هو نقاش دون المستوى و مبالغ به والرأي الشخصي المكون على هذا الصعيد هو ان بعض السياسيين
يرغبون الاستفادة انتخابيا من هذا النوع من النقاشات انما واجب السياسيين ان يعلنوا الحقيقة”.
بعض السياسيين يرون في تصريحات الوزير البريطاني اوزبورن تشددا بريطانيا جديدا تجاه الاتحاد الاوروبي.