لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

انتهاء عملية الاستفتاء على الدستور المصري

انتهاء عملية الاستفتاء على الدستور المصري
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

عملية الاستفتاء على الدستور المصري المثير للجدل تنتهي بانتهاء اليوم الثاني من التصويت، فيما تبقى نسبة المشاركة في الاستفتاء الرهان الأكبر الذي ستتوقف عليه شرعية الوثيقة الجديدة التي يُفترَض أنها ستؤطِّر حياة المصرين خلال الأعوام المقبلة.
وفيما دعا “الإخوان المسلمون” إلى مقاطعة الاستفتاء، اصطف ناخبون في طوابير طويلة في عدد من مراكز التصويت، على الأقل في العاصمة القاهرة، للإدلاء بأصواتهم تحت مراقبة أمنية مشددة.
وكان الجنرال السيسي قد دعا المصريين يوم السبت الماضي إلى المشاركة بكثافة في هذا الاستفتاء التي يعدُّ بمثابة استفتاء على السياسة التي ينتهجها في مواجهته معارضيه.إحدى الناخبات المواليات للسلطة قالت في القاهرة مثنيةً على الجنرال السيسي:
“إنه منصف للمرأة، وللرجل والمرأة العاملة وكبار السِّن والمتقاعدين، وبقوانين واضحة”.
وفيما بدت عملية التصويت احتفالية في بعض مراكز الانتخاب، أريقت دماء معارضين تظاهروا يوميْ الثلاثاء والأربعاء للمطالبة بعودة الشرعية.
مراسل يورونيوز من القاهرة محمد شيخ إبراهيم يعلق قائلا إن المصريين يعيشون “انقساما بين مؤيد للدستور معتبرا إياه بداية لمرحلة أفضل ومعارض يعتبره تكريسا لسيطرة الجيش على الحياة السياسية على حد قول الطرفين. وبين هذا وذاك، يوجد طرف ثالث ينأى بنفسه عن المشاركة معبرا عن عدم رضاه عما آلت إليه أوضاع البلد”.