عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أوكرانيا تبحث في القصر الرئاسي عن مخرج سياسي من الأزمة

Access to the comments محادثة
أوكرانيا تبحث في القصر الرئاسي عن مخرج سياسي من الأزمة
حجم النص Aa Aa

ترقب وانتظار في أوكرانيا حيث تجري في العاصمة كييف محادثات بين الرئيس فيكتور يانوكوفيتش وقادة المعارضة الذين يطالبونه بتنظيم انتخابات رئاسية مبكرة، قبل موعدها المقرر العام المقبل، وإلا سيتبنون إستراتيجية احتجاجية هجومية.
وفيما دعا يانوكوفيتش إلى عقد دورة برلمانية استثنائية يوم الثلاثاء المقبل، قال رئيس حكومته ميكولا أزاروف إن ما يحدث محاولة انقلابية.
في تصريح له من دافوس، لم يتردد رئيس الحكومة الأوكراني في التشديد على أن “الذين ينشطون ضدنا ليسوا نشطاء المعارضة، هؤلاء متمردون، ويجب التمييز بين الاثنين. وما يحدث الآن محاولة انقلابية حقيقية. وعلى كل مَن يدعمونها أن يقولوا صراحةً نعم إننا مع الإطاحة بالحكومة الشرعية في أوكرانيا”.

شتيفان فول المفوض الأوروبي لشؤون التوسع وسياسة الجوار سيزور كييف يوم الجمعة المقبل، في انتظار زيارة كاترين آشتون مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي لهذا البلد المضطرب سياسيا منذ شهريْن.