عاجل

الإبراهيمي يُقنع طرفيْ ندوة "جنيف 2" بلقاءٍ مباشر غداالسبت

الإبراهيمي يُقنع طرفيْ ندوة "جنيف 2" بلقاءٍ مباشر غداالسبت
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

المبعوث الأممي والعربي لحل الأزمة السورية الأخضر الإبراهيمي يعلن أن لقاءً مباشرا سيجمع غدا في غرفة واحدة وفدَ الحكومة السورية ونظيرَه المعارِض في إطار مفاوضات ندوة “جنيف اثنان”.

يأتي هذا الاختراق بعد إلغاء اللقاء المباشِر اليوم بسبب تمسك المعارضة بشرط قبول النظام ببيان ندوة جنيف الأولى.

الإبراهيمي قال خلال ندوة صحفية:

“لم نعتقد أبدا أن هذه العملية ستكون سهلة، وبكل تأكيد لن تكون سهلةً. لكنني أعتقد أن الطرفين يعيان أهمية الرهانات.
إن الطموح الأكبر لهذه العملية هو إنقاذ سوريا وليس أكثر من ذلك. لذا، أتمنى أن تكون جميع الأطراف، الحكومة، والمعارضة، والأمم المتحدة، في مستوى هذا الرهان”.

الإبراهيمي أبدى تفاؤلا حذرا باكتفائه بالقول إن الأجواء مُشجعة.

وكانت المفاوضات مهددة بالتوقف بعد إصرار المعارضة على شرط قبول النظام ببيان ندوة جنيف الأولى الذي يستبعد الرئيس بشار الأسد وأركان النظام الحالي من العملية السياسية الانتقالية في الوقت الذي شدد فيه فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السوري صباح اليوم على أن بشار الأسد وأركان النظام خطٌّ أحمر لا تفاوض حولهما.

وزير الخارجية السوري وليد المعلم هدد بانسحاب وفده في حال عدم تنظيم لقاء ثنائي مباشر و“جدي“، على حد تعبيره، غدا السبت.

نجاح الإبراهيمي في إقناع الطرفين بالاجتماع غدا في غرفة واحدة دون وسطاء للتفاوض حول سبل إنهاء الأزمة يستلزم ضمنيا قبول النظام السوري على الأقل مبدأ النظر في بيان “جنيف 1“، وتراجع المعارضة عن إصرارها بالموافقة عليه كشرط مسبق للقاء المباشر.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox