عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

العثور على صياد مفقود في مياه المحيط الهادئ منذ 14 شهرا

Access to the comments محادثة
العثور على صياد مفقود في مياه المحيط الهادئ منذ 14 شهرا
حجم النص Aa Aa

بفضل أكل الأسماك النيئة وشرب دماء السلاحف البحرية بقي على قيد الحياة على مدى اربعة عشر شهرا وهو تائه في مياه المحيط الهادئ .
البحار المكسيكي خوسيه سلفادور البرينغيا كان قد أبحر من المكسيك في 24 ديسمبر/كانون أول عام 2012 لصيد أسماك القرش ثم تاه في البحر على مدى اكثر من 400 يوم و أشار خوسيه الى انه كان يأكل الاسماك ويشرب دماء السلاحف عندما كان يشعر بالجوع.
بعض سكان جزر مارشال عثروا على خوسيه في قارب طوله سبعة امتار كان بالقرب من جزيرة مرجانية.
بونيلا، شقيقة خوسيه سلفادور البرينغيا تقول:“والدتي كانت تقول لي دائما :أشعر أن خوسيه على قيد الحياة ، ولم يمت“وكنت اقول لها دائما لا يجب أن تعيشي في اوهام وامال قد لا تكون صحيحة الآن أستطيع أن أرى انها كانت بالفعل على حق”.
كارلوس سلفادور البرينغيا، شقيق خوسيه يقول :“كنت متأثرا جدا ولم أستطيع النطق بأي كلام، أنا سعيد و ممتن الى الله والى الاشخاص الذين انقذوا اخي، ليس لدي الكثير من الكلام ، لا أستطيع أن اصدق ما حدث ، واشكر الجميع”.
هذا لم تتضح الكثير من تفاصيل رحلة خوسيه التي يكتنفها الغموض ،والتي بلغ طولها 12.500 كيلومترا وكذلك مصير صديقه الذي كان يرافقه وقال خوسيه انه مات بعد عدة شهور من الرحلة.