عاجل
This content is not available in your region

البرلمان البلجيكي يصادق على قانون الموت الرحيم للقصر

محادثة
البرلمان البلجيكي يصادق على قانون الموت الرحيم للقصر
حجم النص Aa Aa

البرلمان البلجيكي يصادق بالإجماع على قانون يسمح باللجوء إلى الموت الرحيم للقصر، لكن دون تحديد سن معينة. ويهدف هذا القانون الذي سيدخل حيز التنفيذ خلال الأسابيع المقبلة إلى السماح للأولياء الذين تأكدت استحالة شفاء أطفالهم من أمراض خطيرة، واشتدت آلامهم، يسمح لهم بإنهاء معاناة فلذات أكبادهم ووضع حد لِحياتهم. هذا وتريد بلجيكا تطبيق ضمانات صارمة لمنع استخدام هذا القانون على نحو عبثي، ويعتبر وصف الطبيب دواء قاتلا للقصر أمرا مخالفا للقانون، ولابد من إشراف طبيب مختص على عملية إنهاء حياة المريض.
الجدير بالذكر أن الموت الرحيم للبالغين أقر في بلجيكا منذ العام ألفين واثنين.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox