لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

الإيرانية غوغوش تغني لحرية الحب في بلادها

الإيرانية غوغوش تغني لحرية الحب في بلادها
حجم النص Aa Aa

المطربة الإيرانية غوغوش، أطلقت مؤخراً شريط فيديو بمناسبة عيد الحب،
وذلك لمساندة المثليين في بلادها، لتكون بذلك أول شخصية إيرانية تتمتع
بكم هائل من المتتبعين للتطرق لمسألة التعرض لجماعة المثليين في إيران.

عن هذه الموجة التي أحدثتها الأغنية يقول نافيد أخافان، الذي كتب وأعد إخراج الأغنية :” الأغنية كانت متوفرة خلال الأربع وعشرين
ساعة على المواقع الإيرانية، التي أطلقت الأغنية وسجل خلالها نصف مليون نقرة.
هذا يظهر أن الموضوع يثير الإهتمام سواء كنت مع أو ضد المسألة”.
وغوغوش، كانت من أشهر المطربات في عهد الشاه، حيث وضعت الثورة في العام 1979 نهاية لمسيرتها. الى أن هاجرت الى الغرب.
لكن فنها رافق الإيرانيين في الإغتراب وسراً في بلادها.

نافيد أخافان :” الأغنية فتحت النقاش وهذا أمر جيد. العديد من المثليين يكتبون أن حياتهم
تبدلت. والتعلقيات التي قرأناها والرسائل التي تلقيناها، تظهر أن ذلك كان الخطوة الأولى نحو
التغيير، فقبل هذه الأغنية هذه المسألة لم تكن موضع نقاش، وكان ينظر اليها بمعنى سيئ.
وبكون الأمر مناف للأخلاق، وبأنهم أشخاص مرضى، وبحاجة للمساعدة، ويستحقون العقاب.
وفي أسوأ الأحوال يستحقون عقوبة الإعدام. لكن اليوم النقاش اتخذ منحى آخر. الفيديو
فتح لمرحلة جديدة”.

غوغوش تقوم بجولة حول العالم حيث تغني أمام مواطنيها في الإغتراب لنشر رسالة
الحب للجميع، ومن أجل التسامح في بلادها.