عاجل

استعراضٌ للعضلات بين موسكو والغرب على خلفية الأزمة في أوكرانيا

استعراضٌ للعضلات بين موسكو والغرب على خلفية الأزمة في أوكرانيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

القوات الأوكرانية تجري تدريبات عسكرية بمشاركة المروحيات والدبابات على خلفية التوتر القائم مع الجار الروسي بالقرب من الحدود مع بيلاروسيا في انتظار وصول المساعدات التي طلبتها كييف من الشركاء الغربيين لتطوير قدرات جيشها.

وتيرة التوتر تزداد تصاعدا في هذه الأثناء بين موسكو من جهة، وأوكرانيا المدعومة من طرف حلفائها الغربيين من جهة أخرى. وقد عبَّر عنها الأمين العام للحلف الأطلسي آندرس فوغ راسموسن بقوله في ندوة صحفية:

“في حال تدخلت روسيا أكثر في أوكرانيا، أقول إن ذلك سيكون خطأً تاريخيا، وسيؤدي إلى عزلة أكبر لروسيا على المستوى الدولى. وستنجم عن ذلك تبعات خطيرة”.

من جهة أخرى، عمدت الولايات المتحدة الأمريكية إلى إجراء مناورات عسكرية مع بلغاريا في مسعى تضامني مع الدول الأوروبية الشرقية التي لا تبدو مرتاحة لضم إقليم القرم من طرف موسكو بالتزامن مع تعزيز تواجد الحلف الأطلسي في البحر الأسود.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox