عاجل

دعم فرنسي الماني لمولدوفا مع احتدام الازمة الاوكرانية

دعم فرنسي الماني لمولدوفا مع احتدام الازمة الاوكرانية
حجم النص Aa Aa

عبر وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير ونظيره الفرنسي لوران فابيوس عن دعمهما لخطط مولدوفا التوقيع على اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الاوروبي. وأكد الوزيران بعيد لقائهما برئيس الوزراء يوري ليانكا في العاصمة كيشيناو ان الاتفاق الجديد المزمع توقيعه نهاية يونيو/حزيران المقبل لن يضر بعلاقات الجمهورية السوفيتية السابقة بروسيا.

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس:
“لا نريد اقامة حواجز جديدة في انحاء القارة. نريد جلب مولدوفا إلى الاتحاد الاوروبي وفي الوقت نفسه نرغب ان تستمر العلاقات المتميزة بين مولدوفا وروسيا. اريد ان اؤكد على دعمنا الكامل لسلامة اراضي مولدوفا.”

وتاتي الزيارة في وقت جددت فيه منطقة ترانسنستريا التي اعلنت انفصالها عن مولدوفا في تسعينيات القرن الماضي مطالبتها للامم المتحدة روسيا للاعتراف باستقلال الجمهورية في سيناريو مشابه لما حدث مؤخرا في شبه جزيرة القرم.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox