لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

احتجاجات في ريو دي جانيرو ضدّ مقتل مراهق برصاص الشرطة

 محادثة
احتجاجات في ريو دي جانيرو ضدّ مقتل مراهق برصاص الشرطة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مئات البرازيليين شاركوا في مظاهرة على شاطئ كوبا كابانا في ريو دي جانيرو احتجاجا على تنامي أعمال العنف التي تمارسها وحدات الشرطة في الأحياء العشوائية. مقتل مراهق في أحد أحياء ريو الفقيرة برصاص الشرطة فجَّر غضب السكان والجمعيات المدافعة عن حقوق الإنسان. الحادث ليس الأول من نوعه فكثيرا ما تحدث تجاوزات من طرف قوات الشرطة المكلَّفة بالحفاظ على الأمن في الأحياء العشوائية والتي كثيرا ما تصاحبها احتجاجات وأعمال عنف.

“ احتجاجاتنا ضدّ كأس العالم وضدّ العنف الذي تنتهجه وحدات قوات الشرطة والأمن. أسكن في مانغينيوش ومنذ تواجد قوات الأمن قتل خمسة أشخاص على أيدي عناصر أمن الدولة“، قال هذا المتظاهر.

“ إبني، جوناثان دي أوليفيرا ليما. قُتِل. لقد أصيب بطلق ناري في ظهره من طرف وحدات الشرطة والأمن في مانغينيوش “، تقول والدة الضحية.

وتشهد الأحياء العشوائية الفقيرة في ريو دي جانيرو وغيرها من المدن البرازيلية الكثير من أعمال القتل والعنف، بسبب الاعتداءات وتجارة المخدرات حيث قُتِل ثلاثة أشخاص يوم الأحد في حي أليماو العشوائي. أعمال العنف هذه دعت السلطات إلى نشر تعزيزات أمنية كبيرة لتفادي الفلتان الأمني خاصة في ظلّ تنظيم نهائيات كأس العالم لكرة القدم.