عاجل
This content is not available in your region

صدور أول تقرير بعد التحقيق في حادث سقوط الطائرة الماليزية

صدور أول تقرير بعد التحقيق في حادث سقوط الطائرة الماليزية
حجم النص Aa Aa

لأول مرة منذ سقوط الطائرة الماليزية شرقي أوكرانيا منذ شهرين أصدر مجلس السلامة الهولندي الذي يقود التحقيق بمشاركة دول أخرى تقريرا، أظهر أن أجساما عديدة اخترقت الطائرة بسرعة فائقة، ما أدى إلى إلحاق أضرار هيكلية بها، وهو ما يدعم نظرية استهدافها بصاروخ. ويقول رئيس مجلس السلامة الهولندي تجيبي جوسترا:

“يتطلب الأمر تحقيقا إضافيا. وسنحاول بالطبع أن نحدد طبيعة تلك الأجسام، فعدد منها عثر عليها بالقرب من جثث الضحايا، وبصفة خاصة الطاقم، وهي أجسام معدنية نحقق بشأنها الآن”.

وإثر صدور التقرير قالت السلطات الماليزية إن جميع المعطيات تؤكد أن طاقم الطائرة كان يتمتع بجميع مؤهلاته وأنه لم تكن في الطائرة مشاكل تقنية البتة، مطالبة باستكمال التحقيقات على موقع الحادث. ويقول وزير النقل الماليزي ليو تيونغ لي:

“من الواجب حماية موقع سقوط الطائرة بالكامل، والسماح ببدء عمليات التحقيق. وإنني أدعو المجموعة الدولية ومن لهم علاقة بالنزاع الأوكراني أن يلجأوا إلى العدالة، ويعثروا على الفاعلين الذين تسببوا في هذا العدوان الفظيع”.

وتقول السلطات الماليزية إنه تم إلى حد الآن التعرف على هوية حوالي أربعة وثلاثين شخصا من أصل ثلاثة وأربعين ماليزيا كانوا على متن الطائرة المنكوبة، التي كانت تقل حوالي ثلاثمائة راكب من أمستردام إلى كوالا لمبور.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox