عاجل

عاجل

رئيس الوزراء الإسباني يزور المشفى حيث تعالج الممرضة المصابة بإيبولا

 محادثة
تقرأ الآن:

رئيس الوزراء الإسباني يزور المشفى حيث تعالج الممرضة المصابة بإيبولا

رئيس الوزراء الإسباني يزور المشفى حيث تعالج الممرضة المصابة بإيبولا
حجم النص Aa Aa

اكتشاف إصابة الممرضة الإسبانية تيريزا روميرو (44 عاما) بفيروس الحمى النزفية إيبولا شكل ناقوس خطر في أوربا و العالم. الحكومة الإسبانية أعلنت عن تشكيل لجنة وزارية لإدارة عمليات الوقاية من الفيروس المعدي. وبالتزامن، زار رئيس الوزراء الإسباني الأطباء في مشفى كارلوس الثالث حيث تعالج رميرو.

الممرضة الإسبانية هي أول حالة يتم الكشف عنها خارج أفريقيا، الأطباء يصفون وضعها الصحي بالخطير لكن المستقر.

رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي: “الهدف الأول هو شفاء تيريزا روميرو، المصابة الوحيدة على حد علمنا. الهدف الثاني، على قدر كبير من الأهمية أيضاً، هو مراقبة وضع بعض الأشخاص الذين كانوا على احتكاك بها. البعض منهم متواجدون هنا في المستشفى. في المرتبة الثالثة تجب متابعة التحقيق لمعرفة ملابسات ما جرى.”

في إطار الإجراءات الوقائية، استقبل مستشفى كارولس الثالث أربعة عشر شخصاً في القسم المتخصص بعلاج إيبولا.
معظم الإصابات بالفيروس سجلت في غينيا وليبيريا وسيراليون غرب إفريقيا.

ما يجب معرفته عن إيبولا: