عاجل
This content is not available in your region

السيول ما تزال تهدد مدينة جنوة الإيطالية و الحكومة لاتحسن احتواء الأمر

السيول ما تزال تهدد مدينة جنوة الإيطالية و الحكومة لاتحسن احتواء الأمر
حجم النص Aa Aa

مدينة جنوة الإيطالية ستعيش حالة تأهب قصوى حتى مساء الإثنين بسبب تهديد السيول المفاجئة التي ضربتها أمس جراء الأمطار. السلطات المحلية أعلنت أمس عن مقتل أحد الأشخاص بسبب السيول، بينما قدرت الأضرار بـ 200 مليون يورو حتى الآن. الأصوات تعالت منتقدة الدفاع المدني بالتأخر عن إنذار الناس قبل وقوع السيول و الطمي.

في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2011 شهدت المدينة سيولاً مشابهة أودت بحياة ستة أشخاص و أضرار مادية كبيرة. الحكومة وقتها صرفت 35 مليون يورو لإصلاح الأضرار، لكن الإصلاحات لم تر النور بسبب تعقيدات بيروقراطية، ويخشى أن يتكرر الأمر هذه العام.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox