عاجل

عاجل

تظاهرة ضد الأميركيين في طهران في ذكرى عاشوراء

 محادثة
تقرأ الآن:

تظاهرة ضد الأميركيين في طهران في ذكرى عاشوراء

تظاهرة ضد الأميركيين في طهران في ذكرى عاشوراء
حجم النص Aa Aa

آلاف الإيرانيين قرروا التظاهر أمام مبنى السفارة الأميركية السابقة في طهران في الذكرى الخامسة والثلاثين لاقتحامها من قبل طلاب إسلاميين وبالتزامن مع مناسبة عاشوراء السنة الحالية. المتظاهرون رددوا هتافات “الموت لأميركا” و“الموت لإسرائيل”. واحرقت دمى تمثل العم سام فضلا عن أعلام اميركية، وإسرائيلية، وبريطانية. المتظاهرون نددوا بالسياسة التي تمارسها أميركا.

“الإمام الحسين استشهد من أجل العدالة، ومن أجل دين الله ومحاربة الظلم والطغاة. اليوم نعتبر أميركا وإسرائيل وعملاءها من الغربيين في خانة الطغاة” قال أحد المتظاهرين.

ورفع المتظاهرون مجسمات لأجهزة الطرد المركزي التي تستخدم لتخصيب اليورانيوم، القضية التي تشكل محور الخلاف بين إيران والغرب حول البرنامج النووي. الخطيب الرئيسي في التظاهرة حجة الإسلام علي رضا باناهيان قال إن المفاوضين عليهم أن لا يقبلوا “بمصافحة يد الأميركيين الملوثة بدم شعوب المنطقة مؤكدا أنّ على طهران أن لا تتحدث بضعف مع واشنطن.
“يجب أن يتقاضى مفاوضونا في البرنامج النووي راتبا إضافيا لأنهم يتفاوضون مع وحوش العالم. إذا لم تعد هذه الوحوش إلى رشدها، سنسحقهم بمساعدة جنودنا في المنطقة“، أضاف باناهيان.

أكثر من سبعين بالمائة من الإيرانيين من الشيعة وقد أحيوا ذكرى عاشوراء وسط المراسم والطقوس المعتادة حيث سارت المواكب الحسينية في الشوارع وارتدى مئات من الرجال أثوابا بيضاء خضبت بالدماء النازفة من الرؤوس نتيجة التطبير أو الضرب بالسلاسل.