عاجل

توقيف رئيس بلدية ايغوالا وزوجته للاشتباه بتورطهما باختفاء الطلاب

توقيف رئيس بلدية ايغوالا وزوجته للاشتباه بتورطهما باختفاء الطلاب
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

الشرطة الفدرالية المكسيكية اوقفت رئيس بلدية ايغوالا خوسيه لويس اباركا وزوجته ماريا دي لوس انجلوس بنييدا للاشتباه بانهما العقل المدبر للهجمات على الطلاب واختفاء ثلاثة واربعين منهم.

واعلنت مفوضية الامن القومي انهما وضعا بتصرف النيابة العامة.

الشكوك تدور حولهما لاختفائهما بعد يومين على وقوع الهجوم. كما ورد اسم الزوجة في تقرير استخباراتي يشير الى انها امرت مدير امن المدينة بقمع مظاهرة الطلاب لتجنب عرقلة خطاب كانت ستلقيه.

ففي السادس والعشرين من ايلول سبتمبر الماضي، تعرض الطلاب لهجوم شرطة مدينة ايغوالا مدعومة بعناصر مسلحة حين كانوا يجمعون الاموال ويتحضرون للتظاهر. ويؤكد شهود عيان ان الطلاب اقتيدوا في سيارات الشرطة، ومنذ ذلك الحين لم يعرف شيء عنهم.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox