لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

ماسيدو يقدم استقالته من وزارة الداخلية في البرتغال بعد فضيحة تراخيص الاقامة الذهبية

 محادثة
ماسيدو يقدم استقالته من وزارة الداخلية في البرتغال بعد فضيحة تراخيص الاقامة الذهبية
حجم النص Aa Aa

فضيحة تراخيص الاقامة الذهبية التي طالت مسؤولين كبار في البرتغال تتوالى فصولها. وزير الداخلية ميغيل ماسيدو، المقرب من العديد من هؤلاء المسؤولين، اعلن استقالته مؤكداً انها لحماية الحكومة وسلطة الدولة وكذلك من اجل مصداقية المؤسسات الرسمية. وقال “ في المناطق الاكثر طلباً والاكثر حساسية مهمة وزير الداخلية تحتاج لسلطة قوية كي يتمكن من ممارسة مسؤولياته بشكل كامل. وارى انه من الناحية السياسية هذه السلطة تم تقليصها ولا يقبل اي وزير بتقليص سلطته”.

خلال الايام الثلاثة الماضية اوقفت الشرطة البرتغالية احد عشر شخصاً من بينهم رئيس جهاز شرطة الحدود مانويل جارميلا بالوس اضافة الى ثلاثة صينيين، بعد ان قامت بستين عملية مداهمة وخاصة في مكاتب وزارات الداخلية والبيئة والعدل وشرطة الحدود.

ففضيحة التأشيرات الذهبية هذه مرتبطة بقضايا
فساد واستغلال نفوذ وتبييض اموال كما افاد مكتب المدعي العام.