لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ميدفيديف يقر بضرر ضعف الروبل على اقتصاد روسيا

ميدفيديف يقر بضرر ضعف الروبل على اقتصاد روسيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف قال إن ضعف الروبل يضر ببلاده، التي فقدت عشرات المليارات من الدولارات بسبب العقوبات التي فرضها الغرب نتيجة الحرب الأهلية في أوكرانيا. ميدفيديف رأى أن فقدان العملة الوطنية للقوة له تأثير معين على الميزانية، مشيراً إلى أن ذلك لن يكون مفيداً لا للدولة ولا للاقتصاد :

إن ضعفاً كبيراً للروبل لا يفيد اقتصادنا. معظم الاقتصاديين والمحللين يتبادلون الرأي القائل بأن الروبل الآن مقوم بأقل من قيمته بكثير . من الواضح أن نوعا من إعادة تقييم سيأتي . أنا لا أعرف ما إذا كان ذلك سيكون هذا الشهر، أو في الشهر المقبل. ولكن في أي حال، سيتم التوصل إلى نوع من التوازن.

الروبل في واقع الأمر خسر نحو أربعين في المائة مقابل الدولار منذ حزيران/يونيو، مما أجج التضخم وضرب الناتج المحلي الإجمالي. ميدفيديف أقر في تقييم رصين أن الاقتصاد الروسي يتجه نحو الركود، داعياً إلى خفض اعتماده على صادرات الطاقة التي تجعله هشاً في مواجهة تهاوي الأسعار العالمية للنفط. روسيا وفق ميدفيديف الذي كان يتحدث في مقابلة متلفزة، لا تزال تحتفظ بخيارات، مثل تحول الشركات والبنوك إلى آسيا للحصول على أموال، وزيادة الإنتاج المحلي لتقليل الاعتماد على الواردات.