عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شركة كولومبية تطور ملابس واقية من الرصاص

euronews_icons_loading
شركة كولومبية تطور ملابس واقية من الرصاص
بقلم:  Euronews
حجم النص Aa Aa

هذه الشركة الكولومبية الواقعة قرب بوغوتا، فتحت أبوابها في العام 1992 في اطار مقاومة كولومبيا لظاهرة الإرهاب.
هنا يعمل الحرفيون والخبراء القادمون من أهم الشركات في البلاد، على تطويرملابس واقية من الرصاص، تتنوع بين سترات وقمصان، هدفها توفير حماية بالستية من أعلى مستوى.

المنسوجات المنتجة هنا، يمكنها الصمود مثلا، أمام صعقات مسدس ليزر، وهو سلاح صمم خصيصا لشل حركة الأفراد، التجربة أجريت على مراسلنا، الذي لم يصب بأي أذى بطبيعة الحال.

الشركة المصنعة لهذه الملابس، التي لن تكشف لنا عن أسرارعملها، مكنتنا في المقابل من الإطلاع على نتائج الإختبارات المجراة على السترات، للتأكد من أنها تلبي معاييرتحاكي معايير“الأمن” الأمريكية والإسرائيلية. نتائج اطلاق النار باتجاه السترات يتم فحصها في مناسبتين من قبل سلطات مستقلة.

يقول ميغيل كاباليرو، المشرف على الشركة الكولمبية:”
لقد ركزنا على تطوير منتجات مرنة وخفيفة الوزن وغير مرئية بنسبة 100٪ وأضافنا تقنية النانو ونظمنا درجة حرارة الملابس، بحيث تتراوح بين 13 درجة و 17 درجة، ركزنا أيضا على مظهرالملابس لتكون سرية للغاية.”
مراسلنا خضع لتجربة استثنائية خلال عمله الصحفي، فقد ارتدى إحدى السترات الواقية من الرصاص، من صنع الشركة الكولمبية، ليثبت لنا بالصورة والصوت نجاعة هذه السترات.